الشباب.. والهوية العربية.. بقلم: ميساء نعامة   وجيه بارودي في جوانب من شعره وطبِّه.. بقلم: عبد الرحمن الحلبي   البدانة... ظاهرة مرضية متفاقمة..إعداد: محمد بن عبدو قهوه جي   الاستفادة من المخلفات الزراعية للحصول على منتجات صديقة للبيئة..إعداد: نبيل تللو   عالَم الخَـفَاء والتاريخ الوجودي للإنسان..إعداد: لمى قـنطار   ما أروع الحجارة حين تتكلم!..نص من دلتا النيل بثلاث لغات قديمة.. كان أصل «علم المصريات» ونص بالآرامية على حجر تيماء كشف صفحات من تاريخها القديم.. إعداد: محمد مروان مراد   البحث عن الطاقة في أعماق مادة الكون.. الدكتور محمد العصيري   هل نحن متقدمون على أسلافنا...في كل شيء؟..إعداد: المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   ثقوب سوداء تنبذها المجرات .. ترجمة: محمد الدنيا   صفحات من تاريخ التصوير الفوتوغرافي.. يعمل الإنسان دوماً لتخليد حياته بشتى الوسائل وكذلك الحضارات والممالك..إعداد: عصام النوري   أبولودور الدمشقي.. أعظم معمار في التاريخ القديم..إعداد: د. علي القيّم   أدوات الحرية المالية سندات الدين (Bond Basics) الجزء الثاني .. بقلم : إيفلين المصطفى   إحياء القيمرية (عمل بحثي)..إعداد: حسان النشواتي   حقيقة اكتشاف أمريكا..إعداد: د. عمار محمد النهار   التقانة النانوية.. سباق نحو المستقبل..إعداد: وهدان وهدان   الكيتش (kitsch) (الفن الرديء) لغة جديدة بصبغة فنية..إعداد: محمد شوكت حاج قاب   الكواكبي فيلسوفاً.. بقلم: د. حسين جمعة   فقراء ولكنهم الأغنى بين الأغنياء.. بقلم: د. اسكندر لوقــا   التربية أولاً .. بقلم: د. نبيل طعمة   ساقية جارية..بقلم: د.نبيل طعمة   الأبنية الدينية في مدينة دورا أروبوس.. إعداد: وفاء الجوابرة   أطفالُنا بين عالمِ الخيالِ والواقع .. إعداد: د. زهرة عاطفة زكريا   شاعر الشام.. شفيق جبري.. بايعه الشعراء والأدباء وهو في الثلاثين من عمره.. ثار على الفساد والاضطهاد، ودعا إلى البناء والإبداع   قسنطينة.. عاصمة الثقافة العربية 2015.. مدينة الجسور المعلّقة والمساجد التاريخية والقامات الفكرية المبدعة   عودة السفينة الهوائية.. إعداد: محمد حسام الشالاتي   الملح.... SEL..الوجه الآخر.. إعداد: محمد ياسر منصور   مملكة أوغاريت بالأزرق اللازوردي..إعداد: د. علي القيّم   أدوات الحرية المالية ..سندات الدين (Bond Basics) الجزء الأول   كيف نتعلم من إبصار الخنفساء..إعداد: د.سائر بصمه جي   أسرار النوم.. أصله ومظاهره واضطراباته..إعداد: رياض مهدي   سور مدينة القدس وأبوابه.. إعداد: ياسر حامد الأحمد   المرأة الأم وجمالياتها..حيث توجد المرأة يوجد الجمال والذوق والحسّ الصادق بالحياة..المرأة صانعة الحضارة وشريكة حقيقية في المنجزات الإنسانية   تقنية جاسوسية تنتهك خصوصيتنا وتسرق بياناتنا البلوتوث Bluetooth   برامج التدخل المبكر لذوي الاحتياجات الخاصة الأهمية والمبررات   الوطن - الأرض / الأرض - الوطن.. بقلم: د. اسكندر لوقــا   معركة الهارمجدون.. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   كنوز المخطوطات الإسلامية في مكتبة الكونغرس.. أول مصحف مترجم في العالم، وصور نادرة لبلاد الشام.. 300 ألف كتاب ومخطوط في العلوم والآداب والفنون   رأس السنة .. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   الحقيقة المعتّم عليها بين ابن خلدون وعمالقة الغرب .. بقلم: د. عمار محمد النهار   محمد كرد علي.. رائد الإصلاح والتنوير.. بقلم: محمد مروان مراد   المتاحف.. بقلم: عدنان الأبرش   الحكمة الصينية.. ترجمة الدكتورة ماري شهرستان   تصميم المقررات التعليمية عبر الإنترنت.. بقلم: علا ديوب   ظاهرة متفاقمة في عالمنا المعاصر: التلوث الصوتي (الضوضاء).. بقلم: عصام مفلح   كيف نتلافى الغضب أمام أطفالنا.. بقلم: سبيت سليمان   الجولان بين الاحتلال ونهب الآثار.. دراسة أثرية وتاريخية.. إعداد: ياسر حامد الأحمد   فاغنر، العبقري الذي فَلْسف الموسيقى .. بقلم: د. علي القيّم   لا بعد ثالثاً في الفن الإسلامي ولا اسم للفنان المبدع .. بقلم: ممدوح قشلان   استخدام التكنولوجيا صديقة للبيئة للتحكم في انبعاث الملوثات..إعداد د. محمد سعيد الحلبي   الفرن الذي بداخلنا.. إعداد: د.سائر بصمه جي   آفاق العلم والخلايا الجذعية.. إعداد: رياض مهدي   الكيمياء الحيوية واستقلاب السكريات.. إعداد: محمد عبدو قهوه جي   مَلِكُ الثـِّقَابِ (إيفار كروغر وفضيحة القرن المالية).. ترجمة: د. خضر الأحمد   دور الجمعيات الفكرية والعلمية في الأزمات الوطنية.. بقلم: د.نبيل طعمة   التحنيط من ماضيه إلى حاضره..إعداد: نبيل تللو   جغرافية البشر ..الإنسان .. خفة لا تحتمل .. وثقل بلا حدود .بقلم: الدكتور نبيل طعمة   الغبار بين المنافع والأضرار.. إعداد: د.سائر بصمه جي   الفيتامينات عناصر غذائية أساسية متوفرة في الطبيعة   القرآن يعلمنا أدب الحوار .. إعداد: إبراهيم محمود الصغير   تينبكتو: أسطورة الصحراء تنفض غبار الماضي وتعود لتواصل عطاءها الحضاري   العفويّة الأنثى جداً؟!؟ والعفوية المتوحشة؟!؟ (2-2) .. بقلم: حسين عبد الكريم   كيف نبني طلابنا: بالمعارف أم بالكفاءات(1)؟ ترجمة الدكتورة ماري شهرستان(3)   تدهور مستوى المهنة الطبية.. د. صادق فرعون   الشباب العربي إلى أين؟ ( بين الواقع والطموح).. د. موفق دعبول   التكاثر تقسيم.. بقلم: د.نبيل طعمة   الموسيقى.. منها ما كان شافياً ومنها ما كان قاتلاً.. د. علي القيّم   خام الزيوليت.. وجوده في سورية.. إعداد: منذر ندور   الصوت وخصائصه "اختراق جدار الصوت"   دور الإرشاد في تعديل السلوك.. بقلم: سبيت سليمان   البطاطا.. هل يمكنها إنقاذ العالم من الجوع؟   العمارة العربية الإسلامية ..خصائصها وتطورها عبر العصور..إعداد: د. عبد القادر الريحاوي   لماذا بعد العام 2000؟ .. بقلم: د. اسكندر لوقـا   تغيير المستقبل.. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   علم أسماء الأماكن وإشكالات تطبيقه في لغتنا العربية   الفستق الحلبي..التذوق الفني التراثي لسكان بلاد الشام ما يزال حياً برغم آلاف السنين   معالجة مياه الصرف الصحي والنفايات وأهميتها على منظومة الإنسان الصحية والبيئية   «غوتيه: شاعر الإنسانية المرهف».. بقلم: إبراهيم محمود الصغير   الحرية المالية وأدوات بناء الثروة ..الجزء الثاني ..بقلم :إيفلين المصطفى   العفويّة الأنثى جداً؟!؟ والعفوية المتوحشة؟!؟ (1-2).. بقلم: حسين عبد الكريم   التوحد والصحة الإنجابية..فجاجة الوالدين والأم الثلاجة سبب للإصابة بالتوحد الطفولي   التراث الثقافي اللامادي في سورية..الحرف التقليدية وطرق توثيقها   الهدايا: رسائل عشق خالدة .. مدن مترفة، ومعابد شامخة، ومجوهرات نفيسة .. كرمى لعيون المحبوبات الفاتنات   ذوبان الثلوج القطبية يهدد الكائنات الحية على كوكب الأرض   ثروة الأمم الأهم:الموهوبون – التجربة السورية.. نبيل تللو   بابل وماري وخفايا حمورابي .. بقلم: د.علي القيّم   البارود المتفجر والأسلحة النارية والمدفعية في عصر المماليك (648-923 هـ = 1250-1517م)   الجسيمات الأولية في رؤية معاصرة   بارقة أمل: فنزويلا .. بقلم: د. اسكندر لوقـا   لَهُمْ آذَانٌ لا يَسْمَعُونَ بهَا (قصةٌ ماليّةٌ حقيقيّةٌ مثيرةٌ) ..بقلم: هاري مارك بولوز   التطور القانوني لجرائم المخدرات.. الدكتور عبود علوان منصور   مسؤولية المجتمع الأهلي في الأزمات – د.نبيل طعمة   الجدران الصامتة - بقلم: الدكتور نبيل طعمة   بغداد: عاصمة الثقافة العربية عام 2013 ..دار السلام والمجد: رفَعت راية الحضارة، وأنارت الدنيا بالعلوم والآداب طوال قرون.. بقلم: محمد مروان مراد   الحجامة.. "خير ما تداويتم به" .. عصام مفلح   أصول التفاح لعلاج أمراضه.. ترجمة محمد الدنيا   التجليات الصوفية في شعر د.زكية مال الله .. إعداد: عبد اللطيف الأرناؤوط   دورا أوروبوس.. إعداد: وفاء الجوابرة   البدانة ظاهرة مرَضية متفاقمة ..لا للإفراط في تناول الطعام.. والخلود للكسل والراحة.. إعداد: محمد عبدو قهوه جي   الوسواس القهري وأنموذج الشخصية ..عبد الباقـي يوســـف   السيارات الصديقة للبيئة ودور وزارة النقل في دعم انتشارها محلياً   التعلّم الإلكتروني..علا ديوب   قرطاج ..المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   طُرق ترميم ومعالجة الرُّقُم الطينية..إعداد: نانسي بدرة   تأثير الحرب على المجتمعات ..جان- فانسان اولندر   ماضي الجيولوجيا وحاضرها في سورية .. بقلم: منذر ندور   التبغ في التراث العربي.. بقلم: الدكتور محمد ياسر زكّور   أبو الطيب المتنّبي ..مسافر زاده الخيال.. بقلم: د. علي القيّم   لماذا هزيمة العُرابيين؟..بقلم د. اسكندر لوقا   أبحث عن شيء - د.نبيل طعمة   الجراحة الافتراضية.. بقلم: د.سائر بصمه جي   عالم مادي - بقلم: الدكتور نبيل طعمة   مجلة الباحثون العدد 68 شباط 2013   المحطة الأولى - لولا فسحة الأمل   غــيــوم الــســمــاء - بقلم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   رحلة النقود عبر التاريخ - وهدان وهدان   لماذا..الهيكل!؟ - الدكتور نبيل طعمة   الحرب حرب..بقلم د. اسكندر لوقا   سـيروس (النبي هوري):بوابة سوريـة الشمالية.. حضارتها غنية ومسرحها من أكبر مسارح الشـرق - علي القيم   العدد في الحضارات المختلفة - د. موفق دعبول   موجات غير مألوفة - المهندس فايز فوق العادة   القدس بين العهدة العمرية والصهيونية الباغية - * المحامي المستشار: أكرم القدسي   هجرة بني البشر: أسبابها وأشكالها ونتائجها - إعداد: نبيل تللو   المنحى التكاملي في تدريب المعلمين - علا ديوب   المسرح البريختي والتغريب- إبراهيم محمود الصغير   صُنع في الفضاء - د. سائر بصمه جي   حرفة المحتسب في العصر العباسي - محمد فياض الفياض   سواتل خطرة على الأرض - ترجمة محمد الدنيا   منجزات الثورة التقنية الإلكترونية المعاصرة* محمد مروان مراد   غابرييل غارسيا ماركيز من محلية كولومبيا إلى رحابة العالم- عبد الباقي يوسف   التربية والتنمية المستدامة وعلاقة ذلك بالبيئة - د. عبد الجبار الضحاك   من الشاي إلى الكيوي..من أين جاءت؟ وكيف وصلت إلى أطباقنا؟- محمد ياسر منصور   أخطر عشرة مخلوقات   هل مات الشعر؟!- د. علي القيّم   تقرأوون في العدد 67 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   المحطة الأولى - المكتبات الرقمية   الــزيــتــون والــزيــت بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   البحر في القرآن - إبراهيم محمود الصغير   الــشــرطــة الــفــكــريــة - د.نــبــيــل طــعــمــة   الإعلام وتأثيره في ثقافة الطفل - سبيت سليمان   البحث ما زال مستمراً عن الأصول الآرامية - د.علي القيّم   التعاطي السياسي في وطننا العربي مابين المعرفة والانفعال - د. مرسلينا شعبان حسن   الحركة التشكيلية السورية... البداية والتطور البداية والتطور - ممدوح قشلان   دراسة تحليلية وتقييمية لخام الكبريت الطبيعي المكتشف في سورية - منذر نـدور   رحلة إلى كوكب عطارد لم يحدث قبلاً أن أخذت مركبة فضائية مداراً لها حول كوكب عطارد لكن هذا الأمر لن يطول كثيراً - ترجمة: حازم محمود فرج   القدس في خريطة مادبا والوثائق التصويرية التاريخية - المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   دور المنهج الخفي في مدارسنا - وسيم القصير   الجريمة - ترجمة وإعداد الدكتورة ماري شهرستان   بيمارستانات الشام أرقى وجوه الحضارة العربية الإسلامية العرب رسل الخير والمحبة، وروّاد العلم والإبداع الإنساني - زهير ناجي   أخطاء النساء في كتاب الجسد المرأة كيف تعرف عشقها؟- حسين عبد الكريم   بصمات عربية دمشقية في الأندلس - غفران الناشف   عبارتان بسيطتان تختصران أعظم منجزين علميين في تاريخ البشر - محمد مروان مراد   عندما يرتقي الإنسان في درجات الفضيلة - عبد الباقي يوسف   الصدق والصراحة في السيرة الذاتيّة - مها فائق العطار   الزلازل تصدُّع القشرة الأرضية - ترجمة محمد الدنيا   المحميات الطبيعية ودورها المهم في الحفاظ على البيئة واستدامتها – سورية نموذجاً - إعداد: نبيل تللو   الفكاهة والظرف في الشعر العربي الساخر - نجم الدين بدر   مشاهدة المواقع الإباحية عند العرب تفريغ نزوة ... أم شيء آخر؟! - د. سائر بصمه جي   ما هو الإسعاف الجوي؟ - محمد حسام شالاتي   حِكم من «المثنوي» - د.علي القيّم   جــان دارك وأســلــحــة الــدمــار الــــشــامــل بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   المؤشِّر والمعيار والمقياس والفرق بينهما - د. نـــبــيــل طــعــمــة   عــيــن واحــدة بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   الــوهــابــيــة إمبــراطــوريــة ظــلامــيــة.. تعيش في الظلام - الدكتور نبيل طعمة   السّكن والسّكينة والسّاكن - بقلم الدكتور نبيل طعمة   الدين المحمدي - د. نبيل طعمة   جماليات التراث وأثره في بناء الأمة - أ‌. د. حسين جمعة   إقرأ في العدد 58 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الحبُّ في التعريف.. في التصريف.. في المآل بــقلــم الدكتور نــبــيــل طــعــمــة   الــعــالــم الــثــالــث - د. نــبــيــل طــعــمــة   إقرأ في العدد 57 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الأســاس بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   الإنسان والروح والتاريخ - الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   إقرأ في العدد 56 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الــكــاف والــنــون.. وكــيــنــونــة الــكــون - د.نــبــيــل طــعــمــة   رومــــا والـــشـــرق - د. نــــبــــيــــل طــــعــــمــــة 
http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=48&id=680
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1022
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1047
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1187
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1231
http://www.
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1253
http://www.
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1445
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1001
http://www.albahethon.com/book/
http://www.
http://www.
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1495
http://www.albahethon.com/book2012/index_s.html
http://www.albahethon.com/book2012/index.html

إقــرأ الـعـدد الـجـديـد مـن مــجــلــة الــبــاحــثــون الــعــلــمــيــة خبر عاجل
0  2011-11-03 | الأرشيف مقالات الباحثون
موقع العرب في المعاصرة - وهدان وهدان
موقع العرب في المعاصرة - وهدان وهدان

 التأسيس لمعلومة مستقلة ومعرفة موجهة

 يمكن القول إن التطور المذهل والنقلة النوعية الهائلة التي شهدتها البشرية خلال فترة قصيرة جداً نسبياً قد ارتبطت ارتباطاً محكماً بوسائل وقنوات الاتصال التي استخدمها الإنسان وتفاعل معها. وبذلك فقد تأثر تاريخ الحضارة تأثراً كبيراً بمنظومة الاتصال، ففي كل مرحلة كان الإنسان يستخدم فيها وسيلة اتصال جديدة كان يترتب عليها احتكار للمعرفة ومن ثم السلطة.. وهكذا عرف الإنسان البردي ثم الورق ثم الطباعة ثم اخترع التلغراف ثم الهاتف.. ثم جاء عصر الإذاعة والتلفزيون.. وبعدها جاء عصر الثورة الاتصالية بمفهومها الحقيقي والكامل وذلك باستخدام الحاسب الآلي والأقمار الصناعية والفاكس، حيث استخدم الإنسان أكثر من وسيلة لتخزين المعلومات ومعالجتها وبثها خلال ثوان معدودة. فإذا كان آخر القرن الثامن عشر يسمى بـ" الثورة الصناعية الأولى"، وآخر القرن التاسع عشر أطلق عليه اسم "الثورة الصناعية الثانية"، فإن الربع الأخير من القرن العشرين حمل، بجدارة، عنواناً كبيراً هو "الثورة الاتصالية" ليؤطر به كل مناحي وأنشطة حياة البشر القادمة.
وغني عن القول إن الثورة الاتصالية بمفهومها ومضامينها ومعطياتها الحديثة ستؤثر لا محالة في المعرفة وحجمها وقنوات انتشارها والسيطرة عليها. أما الصراع العالمي الذي سيشهده قرننا الحالي، وقد برزت ملامحه وأدواته واستراتيجياته فعلاً، سيكون صراعاً حاداً حول من يملك المعلومة والمعرفة ومن لا يملكها. ففي المعطيات الراهنة أن الثورة الاتصالية جاءت لتكرس تفوق الشمال على الجنوب ولتزيد الأغنياء غنى والفقراء فقراً. فالثورة الاتصالية أدت إلى ظهور ما يسمى بالصناعات الثقافية.. تلك الصناعات التي غمرت العالم بإنتاجها وأدت بذلك إلى توحيد الرؤية والفكر طبعاً للأطر والمبادئ والقيم التي يفرضها صاحب السلطة والمال والنفوذ. أما الإشكالية التي طرحتها الثورة الاتصالية فهي أن البلدان الصغيرة والفقيرة قد أقدمت على شراء التكنولوجيا وأدواتها وقنواتها لتواكب التطور المطلوب، لكنها عجزت عن إنتاج المعرفة والمادة الإعلامية التي ترافق، بالضرورة، تلك التكنولوجيات.
وهكذا فإنها وجدت نفسها مضطرة إلى اقتناء البرمجيات والمواد التي تبث وتوزع عبر الوسائل والتكنولوجيات المختلفة. أما التناقض المطروح هنا فهو إن هذه البرمجيات وهذه المادة التي تُقبل معظم الدول في العالم على اقتنائها من حفنة من الشركات العالمية لإنتاج البرامج فإنها تحمل في طياتها قيَماً ومبادئ قد تتعارض وتتصادم مع قيَم معظم مجتمعات الدول في العالم، وهذه السيطرة على الإنتاج تؤدي كذلك إلى عولمة الثقافة. فالثورة الاتصالية أدت إلى ظهور القنوات الفضائية، هذه القنوات التي عبرت الحدود والحواجز وأصبحت، مثل شبكة " سي إن إن "، تُلتقط في أكثر من 250 دولة وإقليم في العالم. وهكذا تكاثرت قنوات البث (زاد عدد القنوات الفضائية في دول المجموعة الأوروبية من 25 قناةً عام 1980 إلى أكثر من 1500 قناة عام 2010) في العالم. وقد انسحبت هذه الظاهرة على البلدان العربية حيث تضاعفت تلك القنوات ليصل عددها إلى أكثر من 400 قناة.
أما الإشكالية الثانية المطروحة بهذا الصدد في أزمة الإنتاج التلفزيوني، ذلك أن زيادة القنوات الفضائية وزيادة ساعات البث التي تصل في معظمها إلى 24 ساعة في اليوم، لم ترافقها زيادة في إنتاج المادة المطلوبة. فالدول التي فكرت في إنشاء قنوات فضائية، وزيادة ساعات البث، لم تفكر في إنتاج المادة التي تبثها في هذه القنوات الجديدة وحتى الشبكات التلفزيونية العريقة، على المستوى العالمي، لم تواكب هذا التطور، وشهدت نقصاً كبيراً في تلبية احتياجاتها من المادة الإعلامية (أفلام، برامج، مسلسلات،..) وهو ما أدى إلى زيادة كبيرة جداً للطلب الخارجي على الإنتاج السمعي البصري. وانطلاقاً من هذه المعطيات فإنه يمكن القول إن العولمة الثقافية هي نتيجة حتمية للثورة الاتصالية وللتطور المذهل في وسائل الاتصال وللنقص الكبير في الإنتاج الإعلامي والثقافي على مستوى كل دولة. وبهذا تربّعت الولايات المتحدة الأمريكية، بشكل إجمالي، على إنتاج أنماط وقيم الثقافة التي تهيمن وتسيطر على معظم القنوات التلفزيونية العالمية، وأصبح المنتِج في ميدان الإعلام والثقافة يفكر في سوق عالمية وليس في سوق محلية. لكن هذا لا ينفي إنه يفكر بقيم ومعتقدات وبأفكار وأيديولوجيا لا تخرج عن الإطار المرجعي لثقافته وبيئته ومجتمعه. وهذه المعادلة تؤدي من دون شك إلى تبعية معظم دول العالم وشعوبها إلى الحفنة القليلة من الدول التي تنتج ما يبث عبر الفضائيات.
أما الإشكالية الثالثة التي تطرح نفسها فيما يتعلق بالثورة الاتصالية والعولمة الثقافية فتنطلق من أن الشركات متعددة الجنسيات التي تسيطر على الإنتاج السمعي البصري على المستوى العالمي هي مؤسسات تحكمها المادة والربح.. وهكذا نلاحظ "البارونات" في هذا الميدان أمثال تاد ترنر وروبرت موردوك وروجر هيرسان، وتجمعات كبيرة جداً مثل جانات فونداش وسكربيس هوارد وتايم أ. ن. س... إلخ، فهذه التكتلات تنعم برأسمال يقدر بمليارات الدولارات، وهي مستعدة لإنفاق مئات الملايين من الدولارات على إنتاج المواد الثقافية والإعلامية بمختلف أنواعها وأشكالها (أفلام، ومسلسلات، أفلام وثائقية، دراسات، تحاليل... إلخ). أما بالنسبة للبلدان النامية، التابعة، المغلوبة على أمرها، فإنها لا تستطيع أن تنتج المادة الثقافية التي هي بمسيس الحاجة إليها، نظراً لقلة الإمكانات المالية ونقص الكادر البشري المؤهل. كما أن شراء المادة الثقافية المعلبة يكون أقل كلفة بنسبة كبيرة مقارنة بما يمكن لتلك البلدان على إنتاجه بنفسها. وتنسحب هذه القاعدة على غالبية البلدان في العالم الثالث ما عدا القليل منها مثل الهند ومصر.
ويذكر أن الإنفاق الإعلامي في الولايات المتحدة يقدر بـ800 مليار دولار سنوياً، وهذا الرقم يعني الكثير حيث إنه يساهم بدرجة كبيرة، وبطريقة غير مباشرة في تمويل الصناعة الثقافية الأمريكية، وفي تمويل الكم الهائل من المؤسسات الإعلامية بمختلف أنواعها وأشكالها. هذا الحجم الإعلاني الكبير يوفر المستلزمات الضرورية للصناعات الثقافية الأمريكية لتفرض نفسها وتبسط نفوذها على العالم، إذ نلاحظ أن سعر المنتجات الثقافية يكون رخيصاً وفي متناول أي دولة في العالم مهما كانت مخصصاتها المالية للبرامج والمنتجات الإعلامية والثقافية. وبطبيعة الحال فإن الصناعات الثقافية الأمريكية ليست صناعات محايدة وإنما صناعات تعكس النمط الأمريكي في مختلف جوانب الحياة، كما تعكس القيم والمعتقدات والأيديولوجيا الأمريكية. وكنتيجة لكل هذا أصبحت مطاعم المكدونالد، مثلاً، موجودة في مختلف عواصم ومدن العالم – أكبر مطاعم " مكدونالد " في العالم يوجد في موسكو – وأصبح "رامبو" و"ميكي ماوس" وكرة السلة الأمريكية عناوين للنجاح والشهرة والقوة العالمية.
هذه المظاهر كلها لم تأت هكذا اعتباطاً أو بطريقة بريئة، وإنما هي نتيجة من الميكانيزمات والآليات التي تتحكم فيها قوى خفية تسيطر على المركب الاقتصادي الاتصالي على المستوى العالمي. وهكذا تأتي الثقافة العالمية كجزء لا يتجزأ من النظام الدولي الجديد الذي تعمل الولايات المتحدة، في غياب القطبية الثنائية، لأن تفرضه على العالم وتتربع على عرشه بما يخدم مصالحها وأهدافها الاستراتيجية. فالثقافة العالمية في إطار النظام الدولي الجديد تحاول أن تقضي على الآخر.. تسعى لتصفية الأقليات.. تعمل لمحو هوية الثقافات الأصلية لمختلف الشعوب والحضارات، مثلما فعلت ثقافة (اليانكي) الأمريكية بثقافة الهنود الحمر في أمريكا.. أي تذويب مختلف الثقافات الموجودة في العالم في ثقافة واحدة تخدم بطبيعة الحال المركب العسكري الصناعي الاتصالي العالمي وتقضي على كل ما من شأنه أن يعترض المصالح والأهداف الاستراتيجية لهذا المركب.
وهكذا نلاحظ أن الهوة بين الدول المالكة لتكنولوجيا الاتصال وللصناعة الثقافية والدول المستهلكة، سواء للتكنولوجيا أو لمحتواها، تزيد عمقاً يوماً بعد يوم، ولصالح الحفنة القليلة التي تهيمن وتسيطر وتفرض ما يحلو لها وما يخدم وأهدافها. وهكذا فإن ظهور المجتمع المعلوماتي في الربع الأخير من القرن العشرين، واتساع أدوات هيمنته مع مطلع القرن الجديد، يعاظم من حجم التحديات، الكبيرة والهامة، أمام البلدان النامية، ومنها البلدان العربية، حيث أصبح من الضرورة بمكان إعادة النظر في السياسة الاتصالية ووضع استراتيجية إعلامية تقوم على التكوين والدراسات والأبحاث والإنتاج.. فالحل الوحيد أمام بلداننا العربية، الناهضة أكثر من سواها من البلدان النامية، هو التكتل والتنسيق والإنتاج المشترك. فالاتحاد الأوروبي مثلا أنشأ "أورونيوز" بهدف التصدي للغزو الثقافي الأمريكي وبهدف نشر الثقافة الأوروبية. وبهذا الخصوص فإن القمر الصناعي العربي، ولو أنه يعتبر نجاحاً تكنولوجياً هائلاً يحسب للعرب، إلا أنه لم يوظف كما ينبغي ولم يعمل، كما هو مطلوب، على تكريس الثقافة العربية ونشرها حتى على مستوى البلدان العربية.. فالحل إذن يكمن في وضع، استراتيجية اتصالية وإعلامية تقوم على أسس علمية وعلى معطيات ودراسات على مستوى كل بلد عربي، ثم الانتقال الجدي إلى تنفيذ سياسة اتصالية وإعلامية على مستوى البلدان العربية لمواكبة المجتمع المعلوماتي الدولي، حتى لا يبقى العرب يعيشون على الهامش.. يستقبلون ولا يرسلون.

 

 



المصدر : الباحثون العدد 53 تشرين الثاني 2011
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق
عدد القراءات : 2170


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم :
الدولة :
عنوان التعليق :
عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف نص التعليق :
http://www.albahethon.com/book/
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1119
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1140
http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1165
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1208
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1275
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=49&id=1326
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1350
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1374
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1420
http://www.albahethon.com./?page=show_det&id=1472
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1556
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1094
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1070
http://www.albahethon.com/book/
http://www.alazmenah-ti.sy/
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.
http://albahethon.com/?page=show_det&id=767
http://albahethon.com/?page=show_det&id=792
http://albahethon.com/?page=show_det&id=866
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=877
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=934
http://albahethon.com/?page=show_det&id=977
http://www.http://albahethon.com/?page=show_det&id=1698



Copyright © albahethon.com . All rights reserved.